فارم تويت PharmTweets

مدونة فارم تويت مدونة الكترونية تهتم بالادوية والعلوم والدراسات الصيدلانية وكذلك بشرح الادوية العربية وتدريب طلبة كلية الصيدلة والعمل كمرجع لكل صيدلاني عربي

الخميس، 8 مارس 2018

تعرف على حبوب النولفاديكس NOLVADEX الإستخدامات والفوائد والآثار الجانبية

تعرف على حبوب النولفاديكس NOLVADEX الإستخدامات والفوائد والآثار الجانبية 

حبوب النولفاديكس Nolvadex عبارة عن دواء ينتمي إلى الأدوية المثبطة لعمل الهرمونات (Hormones – hormone antagonists) فهو يعمل على تخفيض هرمون الأستروجين وبالتالي تحفيز الغدة النخامية على إفراز الهرمونات المسؤولة على عمل المبايض وحثها على إنتاج البويضات. الاسم العلمي: تاموكسيفين (تا-موكس-i-فين).
قامت بعض النساء بتناول حبوب نولفاديكس لتقليل خطر الإصابة بالسرطان مثل سرطان الثدي أو سرطان الرحم وأيضًا للوقاية من السكتات الدماغية وجلطات الدم التي تحدث في الرئة، كما تم استخدامه لمنع عودة السرطان بعد المعالجة الكيماوية أو الجراحية أو الإشعاعية وتم استخدامه أيضًا لمعالجة أنواع مختلفة من السرطانات التي تصيب جسم الإنسان.
تعرف على حبوب النولفاديكس NOLVADEX الإستخدامات والفوائد والآثار الجانبية

لذلك يجب على النساء المعرضات لمخاطر عالية يالإصابة بسرطان الثدي مناقشة استخدام حبوب النولفادكس مع الطبيب المختص، وبالتالي يقرر الطبيب ما إذا كانت الفوائد المحتملة (الحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي) من الحبوب تفوق مخاطر هذه الأحداث.

استخدامات وفوائد حبوب النولفاديكس

  • يستخدم من أجل علاج سرطان الثدي الذي انتشر مؤخرًا بمواقع مختلفة في الجسم.
  • تستخدم حبوب النولفاديكس جنبًا إلى جنب مع أدوية أخرى لعلاج أنواع أخرى من سرطان الثدي.
  • يتم استخدامه عند النساء والرجال المعرضون لخطر الإصابة بسرطان الثدي والنساء اللاتي انتهين من المعالجة (بعد الجراحة أو الإشعاع أو الكيماوي) وذلك لتقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • يمكن أيضًا أن تستخدم لظروف أخرى يحددها الطبيب، فالنولفاديكس مضاد لهرمون الإستروجين، فهو يعمل من خلال منع تأثير هرمون الاستروجين على بعض الأورام وهذا قد يمنع نمو الأورام التي يتم تنشيطها من قبل هرمون الاستروجين.
  • يستخدم بكثرة من قبل لاعبي كمال الأجسام كمواد تعمل على زيادة النشاط والحيوية في الجسم.

لكن لا تستخدم حبوب النولفاديكس في الحالات التالية:

  • إن كانت لديك حساسية من أي مادة موجودة في حبوب النولفاديكس.
  • في حال استخدامه من أجل الوقاية من خطر الإصابة بسرطان الثدي ولديك تاريخ في العائلة باحتمالية الإصابة بجلطات الدم سواء في الرئة أو في الساق.
  • في حال استخدام النولفادكس للحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، وأنت تتناولين في نفس الوقت بعض أنواع مضادات التخثر (على سبيل المثال الوارفارين).
  • في حال كنتِ تأخذين أناستروزول لا تستخدم حبوب النولفاديكس.
اتصل بطبيبك أو المشرف على معالجتك قبل استخدام النولفاديكس خصوصًا إن كنت تستخدمين إحدى الأدوية أو لديك حساسية من بعض المواد كما ذكرنا سابقًا. قد تتفاعل بعض الأدوية الطبية مع حبوب نولفادكس، لذا وقبل استخدام تلك الحبوب أخبر طبيبك أو الصيدلي إذا كان لديك أي حالات طبية خاصة.

 إذا كان أي مما يلي ينطبق عليك أخبر طبيبك فورًا قبل استخدام أي النولفاديكس:

  • إذا كنتِ حاملًا أو تخططين للحمل أو لديك فترة من أجل الرضاعة الطبيعية لطفلك.
  • إذا كنتِ تأخذين أي وصفة طبية أو في حال تناول نوع من الأعشاب الطبية أو أنواع من المكملات الغذائية.
  • إذا كان لديك الحساسية لأنواع معينة من الأدوية أو الأطعمة أو غيرها من المواد.
  • إذا كان لديك تاريخ وراثي بالإصابة بجلطات الدم سواء في الساقين أو في الرئتين.
  • إذا كان لديك مستويات عالية من الكالسيوم في الدم وضعف في جهاز المناعة أو لديك نسب منخفضة من خلايا الدم البيضاء أو الصفائح الدموية في الدم.
  • إذا كان لديك نسبة عالية من الكوليسترول أو الدهون.
  • إذا كان لديك مرض إعتام عدسة العين أو مشاكل في الرؤية.
  • إذا كنتِ مقعدة على كرسي متنقل أو لديك حالة مرضة تستوجب عليك البقاء في السرير.

بعض الأدوية قد تتفاعل مع النولفاديكس لذا أخبر طبيبك الخاص إذا كنت تتناول أي من الأدوية التالية:

  • مضادات التخثر (مثل الوارفارين) وذلك لأن خطر النزيف قد يزداد عند تناول حبوب النولفاديكس.
  • الأدوية المخصصة لمعالجة سرطان الخلايا (على سبيل المثال سيسبلاتين) وذلك لأن خطر الإصابة بتجلط الدم سوف يزداد.
  • أدوية البوبروبيون والسيناكالسيت والكلوبازام والدولوكستين والفلوكستين والباروكسيتين والبيرفينازين والبيموزيد والكينيدين والريفامبين والسيرترالين والتيربينافين والثيوريدازين أو تيكلوبيدين وذلك لأنها تقلل من فعالية النولفاديكس.
  • الفلوروراسيل أو الميتوميسين C وذلك لأنها قد تزيد من خطر الآثار الجانبية لنولفادكس.
  • مثبطات الأروماتاس (على سبيل المثال أناستروزول وليتروزول) لأن فعاليتها قد تنخفض بوجود النولفاديكس.
قد لا تكون هذه القائمة شاملة لكل أنواع الأدوية ولكن يفضل إخبار الطبيب المختص بكل الأنواع التي تتناولها وبالتالي إما يطلب منك التوقف عن استخدامها أو تغيير الجرعة أو البقاء على تناولها لعدم تفاعلها مع حبوب النولفاديكس.

كيفية استخدام النولفاديكس

أولًا وكما ذكرنا سابقًا استشارة الطبيب من الأمور الأساسية وقراءة اللصاقة الموجودة على قارورة الدواء واتباع تعليمات الطبيب بكل حذافيرها.
  • النولفادكس يأتي مع ورقة معلومات إضافية تسمى دليل الدواء يجب قراءتها بعناية وقراءتها مرة ثانية في كل مرة تشتري النولفادكس.
  • النولفاديكس يمكن أن تؤخذ عن طريق الفم مع أو بدون وجبة الطعام.
  • تناول النولفاديكس مع كوب من الماء أو أي سائل آخر بشرط أن لا يكون من المشروبات الكحولية.
  • تناول وابتلاع الدواء كما هو دون كسره أو سحقه أو مضغه قبل بلعه.
  • عدم ايقاف تناول النولفاديكس بل يجب الاستمرار في تناول نولفادكس حتى وإن بدأت النتائج الإيجابية بالظهور، لا تفوت أي جرعة أبدًا والانتظام في تناول الحبوب في وقتها المحدد.
  • إذا كنت قد فوت تناول جرعة من النولفاديكس وحان الوقت لتناول الجرعة التالية، كل ما عليك فعله هو تخطي الجرعة الفائتة والعودة إلى جدول الجرعات العادية من جديد، إياك أن تأخذين جرعتين في آن واحد. اشرحِ للطبيب المختص كل شيء تشعر به أو أية أسئلة متعلقة بكيفية تناول واستخدام حبوب النولفاديكس.

معلومات هامة للحماية والوقاية عند استخدام النولفاديكس:

  • قد يسبب النولفادكس الدوخة، وهذا التأثير قد يزداد سوءًا عند تعاطي الكحول أو أدوية معينة، لذلك يجب استخدام النولفاديكس بحذر، وإياك والتصرف الخاطىء بل قومي باستشارة الطبيب فورًا.
  • قد يقلل النولفادكس عدد من الخلايا (الصفائح الدموية) التي تشكل الجلطة (الخثرة) في الدم.
  • تجنب الأنشطة الرياضية التي قد تسبب حدوث كدمات أو إصابات، وأخبر طبيبك إذا كان لديك كدمات غير عادية أو نزيف كما قم بإخبار الطبيب إذا كان لون البراز داكن أو دموي.
  • يجب أن تبدأ النساء اللواتي قد يصبحن حاملًا في تناول النولفادكس خلال فترة الحيض ولكن بالنسبة للنساء اللواتي يعانين من الحيض الغير نظامي يجب أن يقمن باختبار الحمل مباشرة قبل بدء تناول النولفادكس، والتحدث مع الطبيب عن أية أسئلة حول كيفية البدء في تناول النولفادكس.
  • يجب على النساء اللاتي قد يصبحن حوامل استخدام وسائل منع الحمل الفعالة والغير هرمونية (على سبيل المثال الواقي الذكري والحجاب الحاجز) أثناء الجماع وذلك أثناء تناولهن النولفاديكس ولمدة شهرين بعد التوقف عن تناوله، لا تستخدم وسائل منع الحمل الهرمونية (مثل حبوب منع الحمل).
  • لن يمنع النولفادكس من أن تصبح حاملًا حتى وإن أصبحت فترات الحيض غير منتظمة.
  • أخبري طبيب الأسنان أنك تتناول حبوب النولفاديكس قبل أن تتلقى أي معالجة طبية أو رعاية للأسنان أو عملية جراحية.
  • في حال استخدام النولفاديكس للأطفال يجب الانتباه والحذر والتقيد بشروط السلامة والحماية لهم.
  • أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية قد يسبب النولفادكس ضررًا على الجنين. لذلك ينصح النساء اللاتي يرغبن بالحمل بعدم تناول النولفاديكس إلا بعد الانتهاء من استخدامه ولمدة شهرين بعد ايقافه، في حال كنت تعتقدين بأنك حامل قبل الانتهاء من تناول النولفاديكس أخبري الطبيب فورًا لمناقشة الأمر كما يجب التأكد من سلامة حليب الأم وخلوه تمامًا من المواد الكيميائية الموجودة في النولفاديكس، لذلك نكرر باستشارة الطبيب قبل استخدام أي نوع من الأدوية.

الآثار الجانبية (الأضرار) المحتملة من النولفادكس

جميع الأدوية قد تسبب آثار جانبية ولكن الكثير من الناس لا تحصل لهم أو أنها تحصل ولكن بآثار طفيفة، راجعي طبيبك إذا كان أي من هذه الآثار الجانبية تحدث لك.
  • ردود فعل تحسسية شديدة (طفح جلدي وحكة وصعوبة في التنفس وضيق في الصدر وتورم في الفم والوجه والشفاه واللسان وبحة في الصوت غير عادية وتقشر الجلد وظهور بثرات والقشعريرة).
  • فترات الحيض الغير منتظمة أو غياب الحيض تمامًا وآلام في الحوض وشعور بالضغط في هذه المنطقة والشعور بالألم أثناء التبول والإفرازات المهبلية الغير طبيعية (نزيف غير عادي – تفريغ دموي) ونزيف وظهور كتل (أورام) جديدة في الثدي مع الاحمرار والشعور بالألم والهبات الساخنة بالإضافة إلى انخفاض في القدرة والرغبة الجنسية.
  • آلام في العظام والعضلات والضعف وبالذات الساق والرقبة والصدر مع تورم واحمرار في الذراعين أو الساقين.
  • السعال مع وجود قطرات من الدم وإلتهاب في الحلق بشكل دائم والشعور بالغثيان وآلام في المعدة، وحدوث الدوخة والصداع الشديد والمفاجئ والشعور بالغثيان والإرهاق والتعب الشديد والضعف والارتباك والكآبة وفقدان التوازن وخسارة الوزن مع فقدان للشهية والإمساك الشديد والمستمر والقيء.
  • أعراض ارتفاع مستويات الكالسيوم في الدم (على سبيل المثال، التغير في كمية ولون البول المنتج والداكن وزيادة الشعور بالعطش وعدم انتظام ضربات القلب والتغيرات العقلية أو المزاجية) بالإضافة إلى وجود مشاكل في الرؤية واصفرار في العينين أو الجلد.
هذه ليست قائمة كاملة في كل الآثار الجانبية التي قد تحدث، إذا کانت لدیك أسئلة حول الأعراض الجانبية اتصلِ بالطبيب الخاص بك، وقم بمناقشته للحصول على المشورة الطبية حول الآثار الجانبية. مع الاهتمام بقراءة دليل تناول العقاقير والإرشادات الطبية.

التخزين السليم للنولفاديكس

  • يجب تخزين النولفاديكس بدرجة حرارة تتراوح ما بين 68 و 77 درجة فهرنهايت (20 و 25 درجة مئوية) في علبة مغلقة بإحكام ومقاومة للضوء كما يجب تخزينها بعيدًا عن الرطوبة والحرارة والضوء (لا تخزن في الحمام).
  • لا تأخذ الأقراص بعد تاريخ انتهاء الصلاحية المطبوعة على الملصق.
  • إبقاء النولفاديكس بعيدًا عن متناول الأطفال وبعيدًا عن الحيوانات الأليفة.
أعزائي يجب أن تعلموا أن تلك المعلومات التي ذكرناها ليست سوى ملخص موجز للمعلومات العامة حول النولفاديكس، وهو لا يتضمن جميع المعلومات حول الاستخدامات المحتملة والاتجاهات والتحذيرات والاحتياطات والتفاعلات والآثار السلبية والمخاطر التي قد تحدث عند تناول النولفاديكس، فهذه المعلومات ليست نصيحة طبية محددة ولا تحل محل المعلومات التي تتلقاها من الطبيب المختص لذلك يجب أن تتحدث مع طبيبك للحصول على معلومات كاملة عن مخاطر وفوائد استخدام النولفادكس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.